الانتقال الى المحتوى الأساسي

كرسي الأمير سلطان بن عبدالعزيز لأبحاث الشباب وقضايا الحسبة

اللجنة العلمية بالكرسي تجتمع اجتماعها الثاني

اللجنة العلمية بكرسي الأمير سلطان بن عبد العزيز لأبحاث الشباب وقضايا الحسبة تعقد اجتماعها الثاني


 

ترأس سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة الملك عبد العزيز اجتماع اللجنة العلمية لكرسي الأمير سلطان بن عبد العزيز لأبحاث الشباب وقضايا الحسبة وذلك بحضور مستشار الرئيس لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، مسئول الكراسي العلمية د/ سليمان الحبس ، وأعضاء اللجنة العلمية للكرسي.

وقد ناقش الاجتماع عدة محاور كان من أهمها ، اعتماد محاور ورشة العمل الخاصة بالشباب وورشة العمل الخاصة بالخبراء ، كما ناقشت اللجنة المقترح الخاص بدعم أبحاث طلاب الدراسات العليا ، ويأتي هذا الكرسي ضمن سلسة الكراسي العلمية التي تقوم الجامعة على تفعيلها ودعمها خدمة للحركة العلمية والثقافية للمجتمع .

الجدير بالذكر أن هذا الكرسي يهدف إلى إثراء المعرفة والمشاركة في إنتاج البحوث العلمية والدراسات الميدانية في مجال الشباب وقضايا الحسبة ،ويرصد الأسباب والمظاهر الرئيسة لانتشار السلوكيات السلبية للشباب واقتراح الحلول المناسبة لمعالجتها ، ويقوم الكرسي بتطوير أداء القائمين على العمل الميداني في مجال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في ما يتعلق بمهارات الاتصال وأساليب الإقناع والتأثير المناسبة للشباب ، وكذلك إيجاد الحلول العملية ، والبدائل الشرعية؛ للإفادة من طاقات الشباب في ما يسهم في بناء المجتمع ، كما يقوم بالمحافظة على القيم والسلوكيات الايجابية الموجودة في مجتمع الشباب.

صرح بذلك الدكتور نوح بن يحيى الشهري ، المشرف على الكرسي وعضو اللجنة العلمية.

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 6/28/2010 5:49:46 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :